الأحد، 15 يوليو، 2012

شهر التقوى

وهو المحطة الإيمانية التى تحرر النفس من النفس فترقى بها بلذة الجوع ترقيا عن لذائذ ونهم المطعم والمشرب وتترقى بشهوة الجماع أن تقود الإنسان مدفوعا بها نازغا إليها فيكون متأنيا فى خطراتها محددا لوقت لإفضائها ( أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم ..9تصوم منه الجوارح منقادة لضمير قلبه مراقبة بحس تقواه ( لعلكم تتقون ) ويعتكفه قلبه فى زاوية مصلاه فيعكف الكون كله مرايا تأملاته ودفتى المصحف أنوار هداياته ...ويخرج من جديد ....كيوم ولدته أمه سليم الفطرة طيب الخطرة سعيد اللحظة موفقا للطاعات ...فهل من مجيب ؟
رمضان .......لعلكم تتقون...
( عرفات )

وقلت لها ...


ولايكذب الحب إن وافى أليفه *** ولا الهوى يوما كان مرتجلا .
ولاالصدق يعفينى ملامة سائل *** وما الجواب يوما كان مقتضبا .
وهو القلب إن عاش نبضه سمى *** عن حس ولهفة صار ملتهبا .
يرنو بناظرة نفسها إلفا ومعذرة *** يكاد الفكر من حرفها نصبا .
ويحنو الوليد إن طاب له زمن *** ويشكو الغرام من كان منتصرا .
هى الآيام تحكى للورى أنسا *** ونروى بيننا قلبا قدصار منفطرا 
وتنهدت الآنفاس طالبة هوى *** ومعين الحب هواه قد نضبا 
( عرفات )

الخميس، 12 يوليو، 2012

عجب مهند ...وعقب عرفات

قال مهند :
"
تجبرني مواقفها على الوقوف لها احتراماً وتوقيراً.
لقد منحتني بوصلة حبها، فانتظمت اتجاهاتي، وتاهت في براعة عينيها كلماتي، وانطلقت نحوها خطواتي تحرق بأنفاساها آهاتي.
إنها قارب الوفاء في بحر الخيانة، وغيث الصدق في قفر الكذب..
تهوي المتون والأشعار وزين القصيد في حضرتها كأوراق الخريف، ولا عجب فهي شمس المحبة وقمر الشوق...!!



.. إنــــها حـــــكم غـــــريبة لو كــــــنت تفهــــــــمني ..




...::: Strange Wisdom :::...
"
فقال عرفات :
هى حيث أدركتك فلكها الدوار فى جاذبية لحظها وإمتشاق قوامها وإإعتدال ظلها وقد تركتك مضيئا بزهراء لونها ومضاءا من شعاع نظراتها ...ترسلها لك حزمة تلتقى بؤرة فى سويداء أنينها ...وتبعث لك إشارات تروى مجال قربها ومحال بعدها ...فهيا مهند ...فهى فى أذين قلبك تؤذن وتكبر فى محراب حبها ."

الأربعاء، 11 يوليو، 2012

ذاكرة ووفاء ...وعفاف الكلم

يا مهجة القلب لست أنساك أبدا *** وماكان ولاذا الزمان ينسينى .
ولاكان البعد إلا تجربة غمار بدا *** سفين الوصل يحملنى وينجينى.
وهى الآيام تترى عجائبها سهاما *** يروق لحسنها الوجد ويملينى .
سطورا من خيال لست أبدعها *** وتملى حسنها سطرا يناجينى .
( عرفات )و كيف لي أن أنسى هواك يوما **** و القلب بعشق القوافي يداعبني
لا البعد في الوصل داوى جراحا **** و لا الزمان أنساني طيفا يلاحقني
جفاني الحرف بعد الغياب حيرة **** و ناجاني من كان في الماضي يذكرني
هي الأيام عادت بين الأحبة عهدا****و و عد الوصل شوقا إليك يسابقني

(منار)

وعارضتنى منار ...قلت فقالت

ونسيم عبرتها وافى أنسه *** ولاقى قلبا منه قد نهل .
قاسمه السهاد قسط مدامة *** وواساه وحدة بها رحل .
وناوله الحنين كأسا مترعة *** جوى النفس لها قد إهتبل .
وطمأنه الربيع أوبة عاشق *** ليس للجسدولا للهوى إنتهل .
ولا لكلمات فى المقام صنيعة *** بل وديعة الفؤاد حرز عهل .
هو الصفاء رمز طبيعة وسخاؤها *** جود كريمة لها القلب وقر .
( عرفات )و قالت له
ما لي أراك تناجي وحيدا ****ونيسا عنك حسبته قد رحل
و شعرك الجميل ينادي بالعتب****رفيق الغرام للشعر ما وصل
تناشد و تهجو و قلبك محزن****و ترجو وصالا من حبر قد بخل
لا تحزن يا صاح ما عاد من هجر**** و ابصر لعهد من حسننا احتفل
إن كان الجود يوما من طبع قلبها****فالسر صار شعرا من عندك ابتهل

(منار)

وكان الشعر بيننا رسولا ....والآثير زانه محمولا

وقد خطب الوداد أنس كلامها *** وفى القلب منها للسلام تعلق .
ونال الرضا حبور الصمت نوالها *** وهذى العجاف سبعا منها تحلق .
يغرين بالقول الحبو خطوها *** وينكرن ..هن حور فينا تحلق .
يهذين بها الجميل خطرها *** ويبغين أنا النجاد تنمق .
يصرعن بالقول الحروف تزين *** وينلنها المرام فينا تزلق .
سلام منا لكل نظيرة تروى *** حروفا النوال وفينا العهد تصدق .
( عرفات )و قد خطب الفؤاد جميل قوله ****و الحبر من عشق الشوق إليه تدفق
و نال السلام حسن ملامه****و الوعد عهد للوصل منه تحقق
بدر في سماء الشعر لناظره****و حروف تجوب بقاع الخواطر تحلق
رسمت سطورا للعاشقين منارا****عرفات من فيض الجود علينا تصدق
من قال ها أنا شاعر اقرأوني****من بعد شعرك صار بيننا كما الأحمق
ليس الهوى قصائد تنسج بالعبر****إنما هو إحساس بالحياة تذوق
و لو كان الحي يعرف بالتلاقي****ما صار بين القلوب من وجع تفرق
و لولا الهوى و العشق و الغرام****ما عرف قيس بين العالمين تقلق
سلام قولا لشاعر الغربتين سلاما****صدقت الوعد بالخير و الجود تعلق 
( منار )


قال نوفل ..عن مراكش ...فعارضه عرفات ..

قال نوفل السعيدى :
أبيات نظمتها بمدينة مراكش وهي في بحر الكامل:
مراكش العبَق التليد بمجده*** هيهات كم نبض الفؤاد ببُعده
ونخيله يشكو العذاب من النوى*** ومنارةٌ لكأنها دمُ خدّه
كم من سيوف في الحروب تكسّرت*** سيف الهوى لم يسترح في غِمده
لهَج اللسان بما يزين قلادةً *** أين الكلام وأين سابكُ عٍقده
أرخى جدائله التي في شعره*** مُتشكّلاتٌ كالدجى في جيده
حتى اذا ذاقت ثيابَهُ خصلةٌ*** تهتزّ كالطير الكسير بقيده
لا تطلب الأمجاد أنت وريثُها *** عزٌّ أصيل ينتهي في جَدِّه .
قفلت له :
وكأنى قد عاينتها بنظمه *** قلادة فى جيد من نواله .
لامسه الهوى طرفا من نظرة *** لاح بها الزمان أفق جلاله .
عاشها عظماء مجدا وعزهم *** باق تلوح بها أسرار كمانه .
عشقا لها راودها الهوى قلب *** دام بها الوجد مراكش إحنه .
وتدوم لها الذكرى نوفل شعره *** فى النظم أنس دهره ولياله .
(عرفات ) 
إهداء لمتنبى زمانه.....

الثلاثاء، 3 يوليو، 2012

همست بقافية وقالت ....فقلت

و كيف لي أن أنسى هواك يوما **** و القلب بعشق القوافي يداعبني
لا البعد في الوصل داوى جراحا **** و لا الزمان أنساني طيفا يلاحقني
جفاني الحرف بعد الغياب حيرة **** و ناجاني من كان في الماضي يذكرني
هي الأيام عادت بين الأحبة عهدا****و و عد الوصل شوقا إليك يسابقني

(منار).ذاك الحرف يهمسنى الوصل *** وصوت منه فى القلب يروينى .
وبات الآمس لليوم نائله رضى ***وذكراه وجد بين الحنايا تداوينى .
وشعر منك قافيتة النجوى بقول *** صار الدمع بها سيلا يسارينى 
هى النوايا فى القلب تائبة النوى *** ووصلها رحم بات العهد يملينى .سبل النجاة .صدق بلا هجر *** وأوبة فى القلب نوال المهد يربينى .
(عرفات) 

الأحد، 1 يوليو، 2012

إلى صديقى الشاعر


هكذا وصل شاعرنا ملاذه الاَمن بعد أن مازجت روحه وأحاسيسه كل ألوان الخداع وصنائع الأحوال ومباهج الواقع الذي التاث إلى النخاع والتجمل الزائف والتمكر البارد والتنكر السافر .....فسافر مع خياله عبر بساط أحلامه ملتحفا أماله ممتطيا صهوة ألامه وقد الفى نفسه أحضان وديان وشعاب ويحمل نسيم هواه براءة أجواء والتقى والفطرة وتعايش واللحظة وتمازج والخلقة وتناغم واللمسة وتقابل والقبلة وتلاحم والدمعة وتهادى والخطوة ودمت والفطرة.

إلى صديقتى الشاعرة

♦ سرى منك طيف شعاعا ....أحاط بالمودود سياجا ....وأظله نور منك ظلالا....وغدا السحاب يظل قياما ....ونهر الوجد أضحى صبايا ....وولع الشوق بات نيرانا .....ولحظ العين أرخى نياما ....وسهد الليل صاروا قياما .....وبات القول منا ملاما ....وبدا السرور فيك عيانا ....ذاك من مودودك بيانا .
( عرفات )

ماأجمل الفكر الإسلامى


♦ تأملات في حركة الحياة بمرايا الملاحظ وبانعكاسات نفس المراقب وبترجمة المحسوس وما تخفيه حظوظ النفوس ...وعندما يكون نظري عبرا وصمتي فكرا ومن قبل عدتي في تكوين نفسي لها قوامة النفس السوية حتما سأعيشها قارئا سطور الواقع بروح البصير ....

والشوق ....رام الشوك ....

ولو أن ذا الشوق نبتا بحارتنا *** لصار ها الشوك ريحانا بوادينا .
يحمله الريح سجى براحته **** ويبعثه لونا تزهى له نوادينا .
هواه العطر تلمسه خصيلات *** وددنا لو نالت منه أيادينا...
( عرفات )

وقد أمعن الخاطر دعابتها ....

وقد شفى فى لحظها أنه *** رمش الغرام لقلبه سلما .
حتى إذا وارى مقلتيه سرابه *** توارى فى الخيال السديم تعلقا .
ورأيت نجمها فى الظلام تألقا *** تحت الضباب ونورها غمر الهوى .
( عرفات )

وقد لامس الهجران ....سلوى وذكرى

خلان فى باطن الآنواء يسمعنا ***حتى يطال الهجر بينا يلاقينا 
ولو جنا الزهر من فيح يواسينا ***بات النشيج فى القلب يقلينا 
بدا الوجد طالعا بدرا نساوره *** أنسا تحيا به ظلمة تهوى تلاقينا
ونسينا أنا بماض نرجو تألقه *** شموسا تضئ في دياجرنا أمانينا 
خلا الزمان الذى طالت كأبته ***وبات بلوج الصبح فجرا يؤذن تهانينا .
(عرفات )

وقد داعب الشوق فكرتها ...فقلت

ولو أن ذا الشوق نبتا بحارتنا *** لصار ها الشوك ريحانا بوادينا .
يحمله الريح سجى براحته **** ويبعثه لونا تزهى له نوادينا .
هواه العطر تلمسه خصيلات *** وددنا لو نالت منه أيادينا...
( عرفات )

وقد أرسلت عبرتها ....دمعة لم أرها

ورمش الحياة بلل الدمع غصنه *** وحكى لمقلتيه أياما له ولياليا .
وغض الطرف أرخى حياءعيونه *** ونال الفؤاد مهجة حبه وتهانيا .
فياليت النوال قولا لا فعل أرومة *** ولاكان البكاء دمعا لاأب ليا .
( عرفات )

وقد همست إشارتها ....


لكم تحملنى الآيام من عهد ...أرجوه لحاقا لذى وصل ومرتحل .
تفارقنى بسمة الحب من نضب ...وترجونى فى ظلمة الليل منتحل .
وتهدينى نظرة الحول من بعد ....وتؤلمنى فرقة اللمس عن وجل .
وأرجوها لحاقا وقربا غير مفترق ...وترجونى فراقالبعد ليس مبتهل .
( عرفات )

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | Blogger Templates | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة